الروضة الشريفة

اسلامي , تحميل كتب سيرة , تحميل صور واثار نبوية , تنزيل مديح فيديو وصوت مواضيع شيقة لللنقاش
 
البوابةالرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» مجموعة مدائح بصوت خالد الصحافة,,,,
الخميس أغسطس 30, 2012 3:19 am من طرف حافظ

»  ,,,,فضل الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ,,,,,, من كتاب رياض الصالحين
الخميس أغسطس 30, 2012 3:07 am من طرف ابومحمد

»  ,,,, قصة وفاة السيدة خديجة ,,, من كتاب اسد الغابة في تميز الصحابة ,,,,
الثلاثاء يونيو 26, 2012 4:04 am من طرف ابو محمد

» الحلقة الثانية لمواضيع شهر رمضان (باب ما يُقَال عِنْدَ رُؤْيَةِ الهِلالِ) من كتاب رياض الصالحين
الثلاثاء يونيو 19, 2012 12:23 am من طرف حافظ

» بمناسبة شهر رمضان (الجود وفعل المعروف والإكثار من الخيرفي شهر رمضان) من كتاب رياض الصالحين
الثلاثاء يونيو 19, 2012 12:17 am من طرف حافظ

» الحلقة الثانية : الجهاد باب من ابواب الجنة (فهلا طرقنا هذا الباب الذي هجرناه كثيراً؟)
الإثنين يونيو 18, 2012 11:59 pm من طرف ابومحمد

» الجهاد باب من ابواب الجنة (فهلا طرقنا هذا الباب الذي هجرناه كثيراً؟)
الإثنين يونيو 18, 2012 11:48 pm من طرف ابومحمد

» احاديث عن ليلة الاسراء والمعراج
الإثنين يونيو 18, 2012 11:29 pm من طرف ابومحمد

» بعض الاثار والصور النبوية الشريفة ,,,,
الإثنين يونيو 18, 2012 11:26 pm من طرف ابومحمد

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
pubarab
pubarab
سحابة الكلمات الدلالية
مديح

شاطر | 
 

 الحلقة الثانية لمواضيع شهر رمضان (باب ما يُقَال عِنْدَ رُؤْيَةِ الهِلالِ) من كتاب رياض الصالحين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 

ماهي درجة فائدة هذا الموضوع
 مفيد جداً
 غير مفيد
 يحتاج للمزيد من المعلومات
 معلوماته غير موثوقة
استعرض النتائج
كاتب الموضوعرسالة
حافظ



عدد المساهمات : 29
نقاط : 74
تاريخ التسجيل : 24/07/2009

مُساهمةموضوع: الحلقة الثانية لمواضيع شهر رمضان (باب ما يُقَال عِنْدَ رُؤْيَةِ الهِلالِ) من كتاب رياض الصالحين   الثلاثاء يونيو 19, 2012 12:23 am

باب ما يُقَال عِنْدَ رُؤْيَةِ الهِلالِ
اللَّهُمَّ َأهِلَّهُ عَليْنَا » : ١٢٢٨ - عَنْ َ طلْحََة بنِ عُبْيدِ اللَّهِ رضِيَ اللَّه عَنْهُ ، َأنَّ النَّبِيَّ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم كا َ ن إِذا رََأى الهِلا َ ل قَا َ ل
رواه الترمذي وقال : حدي ٌ ث حسنٌ . « بِالأَمْنِ والإِيمَانِ ، وَالسَّلامَةِ والإِسْلامِ ، رَبِّي ورَبُّكَ اللَّه ، هِلا ُ ل رُشْدٍ وخَيْرٍ
٢٢١ - باب َفضْلِ السُّحورِ وتأخيرِهِ
ما لم يَخْشَ ُ طُلوع الَفجْرِ
متفقٌ عليه « تَسَحَّرُوا َفإِنَّ في السُّحُورِ بَر َ كًة » : ١٢٢٩ - عنْ َأنسٍ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ قال : قال رسو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
.
١٢٣٠ - وعن زيدِ بن ثابتٍ رَضيَ اللَّه عَنْهُ قال : تَسحَّرْنَا مَعَ رسولِ اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم ، ُثمَّ ُقمْنَا إِلى الصَّلاةِ . قِي َ ل :
َ كمْ كا َ ن بَيْنَهُمَا ؟ قال : َقدْرُ خَمْسو َ ن آيًة . متفقٌ عليه .
١٢٣١ - وَعَنِ ابنِ عُمَرَ رَضيَ اللَّه عَنْهُمَا ، قا َ ل : كا َ ن لرسول اللَّه صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم مُؤَذِّنَانِ : بلا ٌ ل وَابْنُ ُأمِّ مَكْتُومٍ .
قَا َ ل : وََلمْ يَ ُ كنْ « إِنَّ بلا ً لا يُؤَذِّ ُ ن بَِليْلٍ ، َفكُلُوا وَاشْرَبُوا حتَّى يُؤَذِّ َ ن ابْنُ ُأمِّ مَكْتُومٍ » : َفَقا َ ل رسو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
بَيْنَهُمَا إِلاَّ َأ ْ ن يَنْزِ َ ل هذا وَيَرَْقى هذا ، متفقٌ عليه .
َفضْلُ ما بيْنَ صِيَامِنَا وَصِيامِ َأهْل » : ١٢٣٢ - وعَنْ عمْرو بنِ العاصِ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ َأنَّ رسول اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم قا َ ل
رواه مسلم . . « الكتاب َأكَْلةُ السَّحَرِ
٢٢٢ - باب َفضْل تَعْجِيل الفِطْرِ
وما يُفْ َ طرُ عَليهِ وما يَقُوُلهُ بَعْدَ الإِفْطَارِ
لا يَزالُ النَّاسُ بخَيْرٍ مَا عَجلوا الفِطْرَ » : ١٢٣٣ - عَنْ سَهْلِ بنِ سَعْدٍ رضِيَ اللَّه عَنْهُ ، َأنَّ رسُو َ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم قَا َ ل
متفقٌ عليه . «
١٢٣٤ - وعن َأبي عَطِيََّة قَا َ ل : دخَلتُ َأنَا ومسْرُوقٌ على عائشََة رَضِيَ اللَّه عَنْهَا فقَا َ ل َ لها مَسْرُوقٌ : رَجُلانِ منْ َأصْحَابِ
مُحَمَّدٍ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم ك َ لاهُمَا لا يَْأُلو عَنِ ا َ لخيْرِ : َأحَدُهُمَا يُعَجِّ ُ ل المغْربَ والإِفْطَارَ ، والآخَرُ يُؤَخِّرُ المغْرِبَ والإِفْطَارَ ؟
فَقَاَلتْ : مَنْ يُعَجِّ ُ ل المَغْربَ وَالإِفْطَارَ ؟ قا َ ل : عَبْدُ اللَّه يعني ابنَ مَسْعودٍ َفَقاَلتْ : ه َ ك َ ذا كَا َ ن رَسُو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
، يصْنَعُ . رواه مسلم.
َأيْ لا يَُقصِّرُ في ا َ لخيْرِ . « لا يَْأُلوا » : قوله
١٢٣٥ - وَعَنْ َأبي هُريرََة رَضِيَ اللَّه عنْهُ قا َ ل : قا َ ل رَسُو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم ، قال اللَّه عَزَّ وَجَلَّ: { َأحَبُّ عِبَادِي إِليَّ
َأعْجَلُهُمْ فِطْرًا } رواه الترمذي وقا َ ل : حَدي ٌ ث حسنٌ .
إِذا َأقْبَ َ ل اللَّيْ ُ ل مِنْ ههُنَا » : ١٢٣٦ - وَعنْ عُمر بنِ الخَطَّابِ رَضِي اللَّه عَنْهُ ، قا َ ل : قال رَسولُ اللَّه صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
متفقٌ عليه . « وَأدْبَرَ النَّهَارُ مِنْ ههُنا ، وغَرَبتِ الشَّمسُ ، َفَقدْ َأفْ َ طرَ الصائمُ
١٢٣٧ - وَعَنْ َأبي إِبراهيمَ عبدِ اللَّهِ بنِ َأبي َأوْفى رَضِي اللَّه عنْهُمَا ، قا َ ل : سِرْنَا مَعَ رسولِ اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم ، وَهُوَ
» : يَا فُلا ُ ن انْز ْ ل َفاجْدحْ َلنا ، َفَقال : يا رَسُول اللَّهِ َلوْ َأمْسَيتَ ؟ قا َ ل » : صائمٌ ، َفَلمَّا غَرَبتِ الشَّمسُ ، قا َ ل لِبْعضِ الَْقوْمِ
قَا َ ل : َفنَزَ َ ل َفجَدَحَ َلهُمْ َفشَرِبَ رسُو ُ ل اللَّه صَّلى اللهُ « انْز ْ ل َفاجْدَحْ َلنَا » : قا َ ل : إِنَّ عَليْكَ نَهَارًا ، قال « انْزِ ْ ل َفاجْدَحْ َلنَا
وَأشارَ بِيَدِهِ قِبَ َ ل اَلمشْرِقِ . متفقٌ عليه . « إِذا رََأيْتُمُ اللَّيْ َ ل َقدْ َأقْبَ َ ل مِنْ ههُنَا ، َفَقدْ َأفْ َ طرَ الصَائمُ » : عََليْهِ وسَلَّم، ُثمَّ قا َ ل
بجيم ُثمَّ دال ثم حاء مهملتين ، َأي : اخْلِطِ السَّوِيقَ بالماءِ . « اجْدَحْ » : قوله
إَِذا َأفْ َ طرَ َأحَدُكُمْ ، » : ١٢٣٨ - وَعَنْ سَلْمَا َ ن بنِ عَامر الضَّبِّيِّ الصَّحَابيِّ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ ، عن النَّبِيِّ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم قَا َ ل
. « َفْليُ ْ فطِرْ عَلى تَمْرٍ ، َفإِنْ َلمْ يَجدْ ، َفْليُ ْ فطِرْ على مَاءٍ َفإِنَّه َ طهُورٌ
روَاهُ َأبو دَاودَ ، والترمذي وقا َ ل : حدي ٌ ث حَسَنٌ صحيحٌ .
١٢٣٩ - وَعَنْ َأنَسٍ رَضِيَ اللَّه عَنْهُ ، قا َ ل : كا َ ن رَسُو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم يُفْطِرُ َقبْ َ ل َأ ْ ن يُصَلِّيَ عَلى رُطَبَاتٍ ، َفإِنْ َلمْ
تَ ُ كنْ رُطَبَاتٌ فَتُمَيرْاتٌ ، فإِ ْ ن ْ لم تَ ُ كنْ تُميرْاتٌ حَسَا حَسَواتٍ مِنْ ماءٍ رواه أبو داود ، والترمذي وقال : حدي ٌ ث حسنٌ .
٢٢٣ - بابُ أمرِ الصَّائمِ بحِفْظِ لسانِهِ وَجَوَارِحِهِ
عَنِ اُلمخَالَفاتِ واُلمشَاتَمَةِ وَنَحْوهَا
إِذا كَا َ ن يَوْمُ صَوْمِ َأحدِ ُ كمْ ، َفلا » : ١٢٤٠ - عنْ َأبي هُرَيرََة رضيَ اللَّه عنهُ قا َ ل : قا َ ل رسو ُ ل اللَّه صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
متفقٌ عليه . « يَرُْف ْ ث وَلا يَصْخَبْ ، َفإِنْ سَابَّهُ َأحَدٌ ، َأوْ قاتََلهُ ، َفْليَُق ْ ل : إِنِّي صائمٌ
مَنْ َلمْ يَدعْ َقوْ َ ل الزُّورِ والعمَ َ ل بِهِ فَليْسَ للَّهِ حَاجٌة في َأ ْ ن يَدَعَ َ طعامَهُ » : ١٢٤١ - وعنهُ قال : قال النبيُّ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
رواه البخاري . « وشَرَابهُ
٢٢٤ - باب في مَسائل من الصوم
إِذا نَسِيَ َأحَدُ ُ كم ، َفَأ َ ك َ ل َأوْ شَرِبَ ، فَلْيتِمَّ » : ١٢٤٢ - عَنْ َأبي هُريرَة رَضيَ اللَّه عَنْهُ ، عَن النبيِّ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم قا َ ل
متفقٌ عليه . « صَوْمَهُ ، َفإِنَّمَا َأطْعَمَهُ اللَّه وَسَقَاهُ
َأسْبِغِ الْوضُوءَ ، » : ١٢٤٣ - وعن َلقِيطِ بنِ صَبِرَة رَضِيَ اللَّه عَنْهُ ، قا َ ل : قلتُ : يا رسول اللَّه َأخْبِرْني عَنِ الْوُضوءِ ؟ قال
رواه أبو داود ، والترمذي وقال : حدي ٌ ث حسنٌ صحيحٌ « وَخَلِّلْ بَيْن الأَصَابِعِ ، وَبَاَل ْ غ في الاسْتِنْشَاقِ ، إِلاَّ َأ ْ ن ت ُ كو َ ن صَائمًا
.
١٢٤٤ - وعنْ عائشَة رضي اللَّه عَنْها ، قاَلتْ : كا َ ن رسُو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم يدْرِكُهُ الَفجْرُ وَهُوَ جُنُبٌ مِنْ َأهْلِهِ ، ُثمَّ
يَغْتَسِلُ ويَصُومُ . متفقٌ عليه .
١٢٤٥ - وعنْ عائشَة وُأمِّ سََلمََة ، رَضيَ اللَّه عنْهُما ، َقاَلتَا : كا َ ن رسو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم يُصْبِح جُنُبًا مِنْ َ غيْرِ حُلْمٍ ،
متفقٌ عليهِ . « ُثمَّ يصُومُ
٢٢٥ - باب بيان فضل صوم اُلمحَرَّم وشعبان والأشهر الحُرمُ
َأفْضَلُ الصِّيَامِ بعْدَ رَمضَا َ ن : شَهْرُ » : ١٢٤٦ - عَنْ َأبي هُريرََة رضيَ اللَّه عَنْهُ ، قَا َ ل : قَا َ ل رَسُو ُ ل اللَّه صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
رواه مسلمٌ. « اللَّهِ المحرَّمُ ، وََأفْضَلُ الصَّلاةِ بَعْد الفَرِيضَةِ : صَلاُة اللَّيْلِ
١٢٤٧ - وعَنْ عائشَة رَضِيَ اللَّه عَنْهَا ، قاَلتْ : َلمْ يَكُنِ النبيُّ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم يَصُوم مِنْ شَهْرٍ َأكَْثرَ مِنْ شَعْبَا َ ن ، َفإِنَّه
كا َ ن يَصُوم شَعْبَا َ ن كلَّه .
وفي رواية : كَا َ ن يَصُومُ شَعْبَا َ ن إِلاَّ قَلِي ً لا . متفقٌ عليه .
١٢٤٨ - وعن مجِيبََة البَاهِلِيَّةِ عَنْ َأبِيهَا َأوْ عمِّها ، َأنَّهُ َأتى رَسو َ ل اللَّه صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم ، ُثمَّ ان َ طَلقَ فَأَتَاهُ بعدَ سَنَة ، وََقد
قَا َ ل : َأنَا البَاهِلِيُّ الذي جِئتك عامَ الأَوَّلِ . « ؟ وَمَنْ َأنتَ » : تَغَيَّرتْ حَالهُ وَهَيَْئتُه ، فَقَا َ ل : يا رَسُو َ ل اللَّهِ َأمَا تعْرُِفنِي ؟ قَا َ ل
قَا َ ل : ما َأكلتُ طعامًا منذ َفارقْتُكَ إِلاَّ بَليْلٍ . َفَقال رَسُو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ « ؟ َفمَا َ غيَّرَكَ ، وَقدْ ُ كنتَ حَسَنَ اَ لهيئةِ » : َقا َ ل
قال : زِدْني ، فإِنَّ بي قوًَّة، قَا َ ل : « صُمْ شَهرَ الصَّبرِ ، ويومًا مِنْ كلِّ شَهر » : ُثمَّ قَا َ ل « ، عَ ّ ذبْتَ نَفسَكَ » : عَلَيْهِ وسَلَّم
قا َ ل : زِدْني . قال : صُمْ مِنَ الحُرُمِ وَاتْرُكْ ، صُمْ مِنَ الحرُم وَاترُكْ ، « صُمْ ثلاَثَة َأيَّامٍ » : قال : زِدْني ، قال « صُمْ يَوميْنِ »
وقا َ ل بِأَصَابِعِهِ الثَّلاثِ َفضَمَّهَا ، ُثمَّ َأرْسََلهَا . رواه أبو داود . « صُمْ مِنَ الحرُمِ وَاتْرُكُ
رَمضا ُ ن . : « شهرُ الصَّبرِ » و
٢٢٦ - باب فضل الصوم وغيره في العشر الأوَّل من ذي الحجة
ما مِنْ َأيامٍ العَمَلُ الصَّا ُ لح فِيها » : ١٢٤٩ - عن ابنِ عبَّاسٍ رَضيَ اللَّه عَنْهُمَا ، قا َ ل : قا َ ل رسُو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
ولا الجهادُ في » : يعني : َأيامَ العشرِ ، قالوا : يا رسول اللَّهِ وَلا الجهادُ في سبِيلِ اللَّهِ ؟ قا َ ل « َأحَبُّ إِلى اللَّهِ مِنْ هذِهِ الأَيَّامِ
رواه البخاريُّ . « سبِيلِ اللَّهِ ، إِلاَّ رَجُ ٌ ل خَرجَ بِنَ ْ فسِهِ، وَمَالِهِ َفَلم يَرجِعْ منْ ذلك بِشَيءٍ
٢٢٧ - باب فضل صوم يوم عرفة وعاشوراء وتاسوعاء
يكفِّرُ » : ١٢٥٠ - عنْ َأبي قتَادَة رضِي اللَّه عَنْهُ ، قا َ ل : سئِل رسو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم : عَنْ صَوْمِ يوْمِ عَرََفَة ؟ قال
رواه مسلمٌ . « السَّنََة اَلماضِيَة وَالبَاقِيََة
١٢٥١ - وعنْ ابنِ عباسٍ رضيَ اللَّه عنهما ، َأنَّ رَسول اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم صَامَ يوْمَ عاشوراءَ ، وَأمَرَ بِصِيَامِهِ . متفقٌ
عليه .
يُ َ كفِّرُ » : ١٢٥٢ - وعنْ َأبي َقتَادَة رضيَ اللَّه عَنْهُ ، َأنَّ رسو َ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم سُئِ َ ل عَنْ صِيَامِ يَوْمِ عاشُوراءِ ، َفَقال
رواه مُسْلِمٌ . « السَّنََة المَاضِيََة
َلئِنْ بَقِيتُ إِلى قَابِلٍ لأصُومَنَّ » : ١٢٥٣ - وعَنِ ابنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّه عنْهُمَا ، قَا َ ل : قا َ ل رسُول اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
رواهُ مُسْلِمٌ . « التَّاسِعَ
٢٢٨ - باب استحباب صوم ستة من أيام من شوال
مَنْ صَامَ رَمَضا َ ن ُثمَّ َأتَبَعَهُ سِتا مِنْ شَوَّالٍ » : ١٢٥٤ - عَنْ َأبي َأيوبِ رضِيَ اللَّه عَنْهُ ، َأنَّ رسول اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم قَا َ ل
رواهُ مُسْلِمٌ . « كا َ ن كصِيَامِ الدَّهْرِ
٢٢٩ - باب استحباب صوم الاثنين والخميس
ذلكَ يَوْمٌ » : ١٢٥٥ - عن َأبي َقتَادََة رَضِيَ اللَّه عنْهُ ، َأنَّ رسو َ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم سُئِ َ ل عَنْ صَوْمِ يَوْمِ الاثْنَيْنِ فقا َ ل
رواه مسلمٌ . « وُلِدْتُ فِيهِ ، وَيَوْمٌ بُعِثْتُ ، َأوْ ُأنزِ َ ل عليَّ فِيهِ
تُعْرَضُ الأَعْمَا ُ ل يوْمَ الاَثنيْن وا َ لخميسِ » : ١٢٥٦ - وعَنْ َأبي هُريْرََة رَضِيَ اللَّه عنه ، عَنْ رسولِ اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم قا َ ل
رَواهُ التِرْمِذِيُّ وقا َ ل : حدي ٌ ث حَسَنٌ ، ورواهُ مُسلمٌ بغيرِ ذِكرِ الصَّوْم . « ، َفأُحِبُّ َأ ْ ن يُعْرَضَ عَملي وََأنَا صَائمٌ
١٢٥٧ - وَعَنْ عائشَة رَضِيَ اللَّه عَنْهَا ، َقاَلتْ : كا َ ن رسو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم يَتَحَرَّى صَوْمَ الاثْنَيْنِ وَالخَمِيسِ . رواه
الترمذيُّ وقا َ ل : حدي ٌ ث حسنٌ .
٢٣٠ - باب استحباب صَوم ثلاثة أيام من كل شهر
١٢٥٨ - وعن َأبي هُريرَة رضِيَ اللَّه عَنْهُ ، قال : َأوْصَاني خلِيلي صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم ، بَثلاثٍ : صيَامِ َثلاَثَة َأيَّامٍ مِن كلِّ شَهرٍ
، وَرَكعَتَي الضُحى ، وَأن ُأوتِر َقبْ َ ل َأ ْ ن َأنامَ . متفقٌ عليه .
١٢٥٩ - وعَنْ َأبي الدَرْدَاءِ رَضِيَ اللَّه عنهُ ، قا َ ل : َأوْصَانِي حَبِيبي صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم بِثلاث َلنْ َأدَعهُنَّ ما عِشْتُ : بصِيامِ
َثلاَثة َأيَّامٍ مِن ُ كلِّ شَهْر ، وَصَلاةِ الضحَى ، وَبَِأنْ لا َأنَام حَتى ُأوتِر . رواهُ مسلمٌ .
صوْمُ ثلاَثةِ » : ١٢٦٠ - وَعَنْ عبدِ اللَّهِ بنِ عَمْرِو بنِ العاصِ رَضي اللَّه عنهُما ، قا َ ل : قا َ ل رسو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
متفقٌ عليه . . « َأيَّامٍ منْ كلِّ شَهرٍ صوْمُ الدهْرِ ُ كلِّهُ
١٢٦١ - وعنْ مُعاذَة العَدَوِيَّةِ َأنَّها سََأَلتْ عائشَة رضيَ اللَّه عَنْهَا : َأكا َ ن رَسُو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم يصومُ مِن ُ كلِّ شَهرٍ
ثلاثَة َأيَّامٍ ؟ َقاَلت : نَعَمْ . َفقُلْتُ : منْ َأيِّ الشَّهْر كَا َ ن يَصُومُ ؟ َقاَلتْ : َلمْ يَ ُ كن يُبَالي مِنْ َأيِّ الشَّهْرِ يَصُومُ . رواهُ مسلمٌ .
إِذا صُمْتَ مِنَ الشَّهْرِ َثلاثًا ، َفصُمْ » : ١٢٦٢ - وعنْ َأبي ذَرٍّ رَضِيَ اللَّه عنهُ ، قَا َ ل : قا َ ل رسو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
رواه الترمِذيُّ وقال : حدي ٌ ث حسنٌ . « َثلا َ ث عَشْرََة ، وََأرْبعَ عَشْرََة ، وخَمْسَ عَشْرََة
١٢٦٣ - وعنْ قتادََة بن مِلحَا َ ن رَضِيَ اللَّه عَنْهُ ، قال : كا َ ن رَسولُ اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم يْأمُرُنَا بِصِيَامِ َأيَّامِ البيضِ : َثلا َ ث
عشْرََة ، وَأرْبَعَ عَشْرََة ، وَخَمْسَ عَشْرََة . رواهُ َأبُو داودَ .
١٢٦٤ - وعنْ ابنِ عبَّاسٍ رَضِيَ اللَّه عَنْهُمَا ، قال : كا َ ن رسو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم لا يُفْطِرُ َأيَّامَ البِيضِ في حَضَرٍ وَلا
سََفرٍ . رواهُ النسَائي بإِسنادٍ حَسنٍ .
٢٣١ - باب فضل مَنْ َفطَّر صَائمًا
وفضل الصائم الذي يؤكل عنده ، ودعاء الأكل للمأكول عنده
مَنْ َفطَّرَ صَائمًا، كا َ ن َلهُ مِثْلُ َأجْرِهِ » : ١٢٦٥ - عنْ زَيدِ بنِ خالدٍ ا ُ لجهَنيِّ رَضيَ اللَّه عَنْهُ عَن النَّبِيِّ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم قا َ ل
. « َ غيْرَ َأنَّهُ لا يَنْقُصُ مِنْ أجْر الصَّائمِ شيءٍ
رواه الترمذي وقا َ ل : حدي ٌ ث حسنٌ صحيحٌ .
١٢٦٦ - وعَنْ ُأمِّ عمَارََة الأَنْصارِيَّةِ رَضِيَ اللَّه عَنْها ، َأنَّ النبيَّ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم دخَ َ ل عََليْها ، فقدَّمَتْ إَِليْهِ َ طعَامًا ، َفقا َ ل :
إِنَّ الصَّائمَ تُصلِّي عََليْهِ المَلائِ َ كةُ إِذا أُكِ َ ل عِنْدَهُ » : َفقاَلت : إِنِّي صائمٌة ، فقا َ ل رسو ُ ل اللَّهِ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم « ُ كلِي »
رواهُ الترمذيُّ وقال : حدي ٌ ث حسنٌ . « حَتَّى يَشْبَعُوا » : وَرُبَّما قال « حتَّى يَفْرَغُوا
١٢٦٧ - وعَنْ َأنسٍ رَضيَ اللَّه عنهُ ، َأنَّ النبيَّ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم جَاءَ إِلى سَعْدِ بْنِ عُبَادََة رَضي اللَّه عنهُ ، فَجَاءَ بِخُبْزٍ وَزَيْتٍ
. « َأفْ َ طرَ عِند ُ كمْ الصَّائمو َ ن ، وَأ َ ك َ ل َ طعَامَ ُ كمْ الأَبْرَارُ وَصَلَّتْ عََليْكُمُ المَلائِ َ كةُ » : ، َفَأكل ، ُثمَّ قا َل النبيُّ صَّلى اللهُ عََليْهِ وسَلَّم
رواهُ أبو داود بإِسنادٍ صحيحٍ .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحلقة الثانية لمواضيع شهر رمضان (باب ما يُقَال عِنْدَ رُؤْيَةِ الهِلالِ) من كتاب رياض الصالحين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الروضة الشريفة :: السيرة النبوية :: سيرة بن هشام-
انتقل الى: